وقد يبدو قرار الفيفا مفاجئا لكون المنتخب الفرنسي أخرج نظيره الأرجنتيني من الدور ثمن النهائي بالفوز عليه 4-3، بيد أن قوانين الاتحاد الدولي لا تمنع ذلك.

ويحمل المنتخب الفرنسي ذكرى سيئة من الحكم بيتانا الذي قاد مباراته في الدور ذاته في مونديال 2014 في البرازيل أمام ألمانيا حيث خسر “الزرق” صفر-1، فيما واصل المانشافت طريقه نحو اللقب.

وسبق لبيتانا الذي سيساعده مواطناه هرنان مايدانا وخوان بابلو بيلاتي

قيادة ثلاث مباريات في النسخة الحالية، هي المباراة الافتتاحية بين روسيا والسعودية (5-صفر)

والمكسيك مع السويد (صفر-3) في الجولة الثالثة الاخيرة من الدور الاول، ثم ثمن النهائي بين كرواتيا والدنمارك (4-3 بركلات الترجيح، الوقتان الاصلي والاضافي 1-1).

ومنح ركلتي جزاء في المونديال الحالي، واحدة للسويد، وأخرى لكرواتيا.

وأعلن الاتحاد الدولي أيضا أسماء حكام المباريات الثلاث الاخرى في ربع النهائي

وسيقود الصربي ميلوراد مازيتش مواجهة البرازيل وبلجيكا الجمعة

والهولندي بيورن كويبرس مباراة السويد مع إنجلترا، والبرازيلي ساندرو ريكي مباراة روسيا مع كرواتيا السبت.

صورة
الأرجنتيني-نستور-بيناتا